بث تجريبي
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

أوباما يسكب دلو الماء المثلج على رأسه ويتحدى الأسد وبوتين وكيم !

تقمص أحد الهواة شخصية الرئيس الأمريكي باراك اوباما وهو يسكب دلو ماء الثلج على نفسه، متحديا الخصوم والأعداء، ومنهم "الرئيس السوري" بشار الاسد، والذي قال عنده مقلد أوباما "الرئيس الإيراني إما بالخطأ أو تسمية مقصودة". والرئيس الروسي فلادمير بوتين. ودكتاتور كوريا الشمالية كيم.

يذكر ان حملة تفريغ دلو من الثلج والماء البارد على الرأس، تقوم على مبدأ ترشيح ثلاثة أسماء للقيام بالخطوة عينها خلال 24 ساعة انطلقت من الولايات المتحدة، وغايتها التوعية على مرض التصلّب العضلي الجانبي أو " Amyotrophic lateral sclerosis ALS" والتبرّع بمبلغ يُنفَق على البحوث الخاصة بالمرض.

وقال أوباما "المزيف": "أشكر أصدقائي على ترشيحي للمشاركة في حملة تحدي دلو الثلج للتوعية بمرض التصلب الجانبي الضموري. قبل البدء بالتحدي أريد أن ارشح عددا من اصدقائي للمشاركة في الحملة أيضا، أولا: جون بينر (المتحدث بإسم البيت الأبيض)، ثانيا: بيل أورايلي (المذيع الأمريكي) ثالثا: الرئيس الإيراني بشار الاسد، رابعا: الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خامسا: القائد الأعلى لكوريا الشمالية كيم جونغ أون".

 

Switch mode views: