بث تجريبي
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

لبنان

الراعي : على المسيحيين عدم الهروب والتشبث بالأرض أكثر من أي وقت مضى

أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي "أن الشرق بحاجة الى المسيحيين لأن لغتهم هي لغة السلام والمحبة"، داعياً المسيحيين الى "عدم الهروب والتشبت بالأرض اليوم أكثر من أي وقت مضى والى الإنتباه الى بعضنا البعض والتكاتف بين المسلمين والمسيحيين للحفاظ على التوازن وعلى الوطن".

 

ميقاتي : نحن كلنا وفاء لمن ضحى من أجل لبنان

اشار رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي بعد لقائه البطريرك الماروني مار بشارة الراعي في الديمان، الى انه "تم الحديث عن كيفية العمل للمزيد من التعاضد، لان الحريق عند دخوله الى الغابة سيصيب كل الشجر، ويجب العمل لاطفاء الحريق قبل وصوله الى قلب دارنا، وكان تأكيد على العيش المشترك ولا بد من تماسك المسلمين والمسيحيين معا، وتحدثنا عن الجيش.

بري يجدد رفضه التمديد لمجلس النواب اللبناني !

نقل النواب عن رئيس مجلس النواب نبيه بري بعد لقاء الاربعاء اشارته الى أن "ناقوس الخطر دق بسبب الفراغ المؤسساتي والمخاطر التي تتهدد البلاد"، داعيا الجميع الى "الوقوف بوجه الهجمة الارهابية التي تستهدف لبنان وتنوعه".

ممثل قائد الجيش في تشييع السيد : أخطأ الإرهابيون بفعلتهم لانهم لا يستطيعون ترهيب الجيش

اكد ممثل قائد الجيش جان قهوجي في تشييع الرقيب في الجيش اللبناني الشهيد علي السيد في بلدته فنيدق، انه "في حضرة شهيدنا الكبير نؤكد عزمنا الحفاظ على لبنان"، واشار الى ان "الشهيد علي السيد ابن عائلة وطنية، وقد أخطأ الإرهابيون بفعلتهم لأنهم لا يستطيعون ترهيب الجيش"، وذكر بأن "دماء الشهداء هي امانة بالاعناق، وتتطلب المزيد من الدماء لحماية لبنان"، وقدم العزاء بالنيابة عن وزير الدفاع وقائد الجيش.

المطارنة الموارنة : للتعاطي مع ملف العسكريين المخطوفين بحكمة

شدد المطارنة الموارنة على "رفضهم لما يحصل في العراق، ويضمون صوتهم الى صوت البطاركة الشرقيين"، مطالبين محكمة الجنايات الدولية ومجلس الامن "وضع حد للوضع المأساوي، ويصلون من اجل نجاح مسعى البطاركة لدى القوى الدولية".

الشهيد علي السيد الى مثواه الأخير

وصل الموكب الذي ينقل جثمان الرقيب الشهيد علي السيد إلى بلدته فنيدق ، حيث سيوارى الثرى وسط حضور شعبي كبير . وكانت تجمعات شعبية قد نظمت في القلمون حيث استقبل جثمان الرقيب الشهيد ، ومن ثم كانت المحطة الثانية عند نزلة المحمرة مدخل عكار . 

جمعة : "جبهة النصرة" و "داعش" سيقتحمان عرسال قريبا... ويخططان لإعلان بعلبك "إمارة إسلامية"

كشف أحد قادة المعارضة السورية في مدينة حمص، النقاب عن أن "جبهة النصرة" وتنظيم داعش, يضعان اللمسات الأخيرة على شن هجوم عسكري لاستعادة مناطق القلمون ومدنها، وبلداتها المنتشرة على حدود البقاعين الأوسط والشمال اللبناني، بحسب ما أوردت صحيفة السياسة الكويتية، اليوم الأربعاء.

Switch mode views: